كيليان مبابي في لفته طيبة يهدي هدفه ضد نيم لطفل يدعى لوكاس

كيليان مبابي الشاب الفرنسي الموهوب البالغ من العمر 21 عام وجوهرة فريق باريس سان جيرمان،
والذي احتفل بهدفه بشكل مختلف الأمس في لقطة رائعة في الدوري الفرنسي ضد نيم بالجولة السابعة.

حيث قام نجم نادي العاصمة الفرنسية ببادرة جيدة بعد تسجيله هدفًا في اللقاء أمام نيم بالدوري الفرنسي،
في المباراة التي فازت فيها باريس برباعية نظيفة لتعود لاحتلال صدارة جدول ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدم مرة أخرى.

وبعد إحراز كيليان الهدف الأول من المباراة، أظهر قميصًا آخر تحت قميصه وكتب رسالة إلى طفل مريض يدعى لوكاس.

 

كيليان مبابي يوجه رسالة تشجيع إلى طفل مريض يدعى لوكاس

أهدى كيليان هدفه الأول في مرمى نيم لطفل مريض يدعى لوكاس لدعم المصابين بمرض السرطان الخطير،
ليوجه بذلك اللاعب الفرنسي الموهوب رسالة إلى الطفل بالصمود ومحاربة ذلك المرض.

حيث عرض مبابي قميصًا مكتوبًا عليه رسالة: “تشجع يا لوكاس، أنا معك”.

وكان قد فاز النادي الباريسي على فريق نيم برباعية نظيفة في المرحلة السابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم،
واعتمادا على أفضلية رين الذي سقط من قبل ضيفه بفخ التعادل الإيجابي،
ليتصدر بذلك باريس سان جيرمان جدول ترتيب الفرق برصيد 15 نقطة حصل عليها خلال لقاءاته بليغ 1.

وأحرز مبابي هدفين خلال اللقاء في الدقائق 32 و83، بينما سجل الهدفين الآخرين اليساندرو فلورنزي وبابلو سارابيا في الدقائق 77 و88 على التوالي.

كيليان مبابي
كيليان مبابي

باريس سان جيرمان يخطف صدارة الدوري الفرنسي من فريق رين

تمكن النادي الباريسي بفوزه أمام نيم بالأمس نقل الصدارة إلى الفائز،
بينما انتقل فريق رين بتعادله في لقاء الأمس أمام ديجون بهدف لكلا الطرفين مركز الوصيف في الجدول.

وقد شهد لقاء الأمس غياب البرازيلي نيمار جونيور بعد مشاركته مع منتخب بلاده أمام بيرو يوم الثلاثاء الماضي،
والذي استطاع تسجيل هاتريك مع منتخب السامبا في اللقاء الذي انتهى بنتيجة 4-2 لصالح البرازيل.

وشارك في لقاء الأمس أمام نيم الوافد الجديد إلى الفريق الباريسي مويس كين الذي استغل غياب ماورو إيكاردي في الجولة السابعة من ليغ 1.