نادي تشيلسي يشعل الصراع بين الحارس القديم والوافد الجديد

نادي تشيلسي اللندني الذي استطاع إبرام العديد من الصفقات المهمة خلال ميركاتو هذا الصيف،
وكان أبرزها التعاقد مع إدوارد ميندي الحارس السنغالي الذي أشعل الصراع على مركز حراسة المرمي في الفريق مع الإسباني كيبا أريزابالاغا،
وذلك في معركة على حراسة مرمى الفريق اللندني الأساسية.

ولم يمنح حارس مرمى تشيلسي السنغالي الدولي إدوارد ميندي فرصة المنافسة مع حارس البلوز الإسباني،
حيث تعرض الحارس السنغالي للإصابة أثناء التدريبات مع منتخب بلاده في فترة التوقف الدولي.

 

نادي تشيلسي يعاني من غياب الحارس السنغالي بعد إصابته مع منتخب بلاده

شهد الميركاتو الماضي توقيع النادي اللندني بقيادة فرانك لامبارد مع حارس مرمى رين السنغالي،
وذلك من أجل التخلص من الخطأ الكارثي للحارس كيبا الذي تسبب في خسارة الفريق العديد من النقاط في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويستعد كيبا للعودة إلى تشيلسي في الأيام القليلة المقبلة قبل أن يقدم إدوارد ميندي معلومات مستكملة عن وضع الإصابة،
ويؤكد أنه سيعود قريبا لحماية عرين البلوز وإظهار الراحة للمشجعين، الذين تملكهم حالة من القلق بعد أخبار إصابة حارسهم السنغالي مع منتخب بلاده.

ومن المفترض أن يلاقي تشيلسي فريق ساوثهامبتون في المباراة الأولى للفريق يوم السبت المقبل،
بعد فترة التوقف الدولي الحالية.

 

كتيبة البلوز ومشوارهم في الدوري بقيادة فرانك لامبارد

نادي تشيلسي
نادي تشيلسي

سجل الفريق اللندني صفقته الأخيرة مع الحارس السنغالي في الشهر الماضي،
وذلك بعد الخسارة أمام ليفربول والتعادل أمام وست بروميتش، ووقع إدوارد ميندي مع تشيلسي في نهاية الميركاتو،
وأحرز الفارق في أولى لقاءاته حيث استطاع الحفاظ على شباك الفريق نظيفة في المباراة الأخيرة ضد كريستال بالاس،
التي انتهت بفوز النادي اللندني برباعية بدون رد.

وغادر ميندي المعسكر التدريبي للفريق أمس بعد تعرضه لإصابة خطيرة في الفخذ وهدد بالمشاركة في المباراة القادمة ضد ساوثهامبتون يوم السبت المقبل.