فريق ليفربول يعاني بعد ثالث إصابة بفيروس كورونا الجديد

فريق ليفربول بطل الدوري الإنجليزي الممتاز تحت قيادة المدير الفني الألماني المخضرم يورجن كلوب،
والذي يعاني في الفترة الأخيرة من الغيابات نتيجة الإصابات العضلية أو الإصابة بفيروس كورونا، والتي أثرت بشكل كبير على مستوى الفريق،

خاصة في ظل عدم وجود بديل بنفس الخبرات والمستوى، وهو الفرق الذي شاهدته الجماهير خلال المباراة الأخيرة في الدوري،
والتي انتهت بفوز أستون فيلا على الريدز بسبعة أهداف مقابل هدفين فقط لكتيبة كلوب.

خرج فريق الريدز ليعلن خلال الساعات الماضية عن ارتفاع حصيلة المصابين بفيروس كورونا إلى ثلاث لاعبين،
حيث أصيب اللاعب شيردان شاكيري بالفيروس التاجي الجديد وذلك بعد أن وجد أن نتيجة اختباره إيجابيًا لفيروس كورونا في موجته الثانية.

 

فريق ليفربول يعلن إصابة شاكيري بفيروس كورونا الجديد

أثبتت الفحوصات إصابة الجناح السويسري بالفيروس الجديد، وذلك بعد إصابة نجمي الفريق السنغالي المتألق ساديو ماني،
والوافد الجديد الإسباني تياجو الكانتارا بـالفيروس التاجي في الأسبوع الماضي،
حيث يضطر اللاعبون الثلاثة إلى عزل أنفسهم الآن، واتباع قوانين السلامة ومبادئ الصحة العامة.

وخلال فترة الإيقاف الدولي الحالية، سيتم استبعاد شاكيري من المعسكر التدريبي للمنتخب السويسري المشارك في الدوري الأوروبي.

وسيتعين على شاكيري الآن أن يعزل نفسه وفقا لقواعد الدوري الإنجليزي الممتاز، لأنه من الآن فصاعدا سيمنع من الاختلاط بأي شخص لمدة أسبوعين.

 

الريدز يتأثر بالغيابات بسبب الإصابة فيروس كورونا

فريق ليفربول
فريق ليفربول

كان ليفربول قد أعلن الأسبوع الماضي أن الإسباني الكانتارا مصاب بفيروس كورونا الجديد، ثم أعلن أن ساديو ماني مصاب بالفيروس الجديد.

وتشير التقارير الإخبارية إلى أن السنغالي ربما أصاب بسبب الاختلاط مع زميله المصاب الإسباني تياجو.

أعلن الدوري الإنجليزي الممتاز قائمة ترشيحات للاعب الشهر في مباراة سبتمبر،
وكان السنغالي ماني جناح ليفربول على رأس قائمة المرشحين بعد تألقه الكبير مع الفريق في جولات الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقاد السنغالي فريق الريدز للتفوق على تشيلسي في الجولة الثانية من البريميرليج، بعد أن سجل هدفي الفوز لكتيبة الألماني يورجن كلوب.