النادي الملكي يواجه تحديات عديدة بعد فشل التعاقدات في الميركاتو الماضي

النادي الملكي المتوج ببطولة الدوري الإسباني في الموسم المنقضي، والذي عاني من موسم انتقالات فاشل في التعاقدات،
خاصة بعد رفض إدارة الميرنجي بقيادة فلورنتينو بيريز التوصل إلى أي اتفاق هذا الصيف،
مما جعل المدرب الفرنسي زيدان في مشكلة هذا الموسم، بحيث يتوجب عليه هذا الموسم إعادة تأهيل لاعبيه من أجل استعادة مستواهم هذا الموسم.

وكان قد جعل وباء الفيروس التاجي الجديد كرة القدم ميدانًا لا يمكن التنبؤ به، وأصبحت قائمة الفريق شيئًا يجب التعامل معه بحذر،
لذلك يجذب اللاعبين الشباب من أجل الاستفادة منهم في مستقبل الفريق.

 

النادي الملكي يعيد تأهيل لاعبيه بعد موسم انتقالات خلى من أي تعاقدات

يتعين على البطل الإسباني ريال مدريد بقيادة المدير الفني زين الدين زيدان هذا الموسم إعادة الثقة في أعضاء الفريق الأول،
كما قال في المرحلة الأخيرة من الدوري الإسباني الموسم الماضي أحتاج جميع اللاعبين،
وعلى الميرنجي هذا العام خوض مواجهات عديدة في إطار بطولة الدوري الإسباني، ودوري أبطال أوروبا خاصة المنافسة المرتقبة على ملعب الاتحاد ضد مانشستر سيتي.

وبالنظر إلى المنافسة في الليغا الإسبانية لذلك هناك العديد من المباريات لأن مدريد أضاف لاعبًا واحدًا فقط،
هو مارتن أوديجارد صانع الألعاب النرويجي في الصيف الماضي، ورفضت الإدارة الدخول في ميركاتو الصيف وخرج بدون أي صفقات.

النادي الملكي
النادي الملكي

زيدان أمام مواجهة صعبة هذا الموسم تشمل إعادة الثقة لجميع لاعبي الميرنجي

يتوجب على زين الدين زيدان المدير الفني الفرنسي أن يعمل بجديه هذا العام في غرفة الملابس،
وذلك من أجل إعادة الثقة للاعبين الموهوبين أمثال الإسباني إيسكو والبلجيكي إيدين هازارد التي يظهر ويختفي من قائمة الأحد عشر،
وكان قد فتح زيدان الباب على سبيل الإعارة لانتقال لاعبيه الجناح الإسباني لوكاس فاسكيز والمدافع المخضرم ناتشو،
ويتحتم على المدرب الفرنسي إعادة تأهيل جميع هؤلاء اللاعبين من أجل العودة لمستواهم.

في حين انسحب الظهير الأيمن أودريوزولا من حسابات زيدان منذ فوزه على ريال مايوركا قبل عام،
بالرغم من أن الخيار الأول للنادي والمدرب هو إرجاع المدافع أشرف حكيمي، لكنه تم بيعه في النهاية لإنتر ميلان لكسب المال وليس فقط لأسباب رياضية.